الخميس، فبراير 02، 2012

من بنات الريح



من بنات الريح لي صفرا الجفول
كنها ظبي الفلا بجفالها

منوة الخيال عساف الخيول
زينها في دقها وجلالها

زينها ماشفت وصفه بالمثول
الله اللي بالجمال اصخى لها

تستذير كحيلتي من كل زول
ما يصخرها سوى خيالها

اذكر الله كل ماقامت تجول
واحمد الله خصني بحبالها

كنها تمشي على قرع الطبول
فتنة اللي خافقه يبرى لها

ظافي القصه على الطرف الخجول
تنكسر شمس العصر بظلالها

وصفها وصف السحاب اللي يجول
كل عين تستخيل خيالها

أو كما طاري على الخاطر عجول
صاحبه حقيقته ماطالها

كل رجل في حياته له ميول
والهوايه تمتلك رجالها




من الأناشيد التي لا أمل من سماعها وتعجبني كثير
فكرت كثير أعمل إذاعة صباحية عن ( الخيل ) باستخدام هذه الانشودة
وأتحدث عن الخيول والفروسية وخيل الرسول وأهمية تعلم الفروسية
لكن الموضوع لا يناسب الفتيات

هناك تعليقان (2):

مبدعه يقول...

مرحبا
الانشودة حلوووة لكن مللناها من كثرة تكرارها على قناة العفاسي

موضوع الخيل اراه مناسب للفتيات والفتيان حتى وان كان مجتمعنا يقصرها على الذكور فقط
لكنه ما يمنع اننا نرى فتيات مهتمات بالخيول ايضا

S.a يقول...

مرحبتين: اممم انا مامليتها
ومعك حق موضوع الخيل مش مقصور فقط على الرجال ،
تحياتي